ضحايا القصف الإسرائيلي تقترب من 20 ألفاً وغضب أممي من الهجمات على المستشفيات

18:07, 19/12/2023
47

قالت رئيسة اللجنة الدولية للصليب الأحمر ميريانا سبولياريتش إن الأزمة في قطاع غزة تمثل "فشلاً أخلاقياً" للمجتمع الدولي، وحثَّت جميع الأطراف على التوصل إلى اتفاق جديد لوقف الحرب.

وأضافت سبولياريتش للصحافيين في جنيف بعد زيارات إلى غزة وإسرائيل: "لقد تحدثت عن الفشل الأخلاقي، لأن كل يوم يستمر فيه هذا الأمر هو يوم آخر لم يثبت فيه المجتمع الدولي قدرته على إنهاء هذه المستويات المرتفعة من المعاناة، وسيكون لذلك تأثير على الأجيال ليس فقط في غزة".


قناة سنترال على منصّة التلغرام.. آخر التحديثات والأخبار أولًا بأوّل

وأوضحت: "لا يوجد شيء دون اتفاق بين الجانبين، لذلك نحثهم على مواصلة التفاوض ومواصلة تسهيل المجال الذي نحتاجه من أجل تفعيل عمليات إطلاق سراح (الأسرى والمحتجزين)".

صحة غزة: إسرائيل قتلت 19667 فلسطينياً 

قالت وزارة الصحة في قطاع غزة إن إسرائيل قتلت 19667 فلسطينياً وأصابت 52586 آخرين في الهجمات التي تشنها على القطاع منذ السابع من أكتوبر.

تحذير من استمرار "العنف الوحشي"  

من جانبه، حذَّر المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية أحمد المنظري من استمرار "العنف الوحشي" في قطاع غزة، مجدداً دعوته إلى وقف دائم لإطلاق النار.

وأضاف المنظري في إحاطة إعلامية: "العنف الوحشي لا يزال مستمراً بلا هوادة، وما لم يتوقف هذا الصراع فوراً، فلا سبيل لتلبية احتياجات الناس على نحو كافٍ".

وأشار إلى أن المجلس التنفيذي للمنظمة عقد دورة طارئة استثنائية لبحث الوضع الصحي في الأراضي الفلسطينية، وأنه كان هناك توافق في الآراء بشأن الوضع في غزة.

كما صدر قرار يدعو لتقديم المساعدات الإنسانية الفورية بشكل متواصل، ومن دون أي عوائق.

وقال المنظري: "لقد دعت المنظمة باستمرار، وما زالت تدعو، إلى وقف فوري ودائم لإطلاق النار".

وتابع بقوله إن افتقار الرعاية الصحية التي حذَّر منها المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم جيبريسوس، والتي أشار إلى أنها قد تؤدي إلى وفيات تفوق تلك التي يسببها القصف، "لم تزدد إلا شدة بمرور الوقت".

وقال إن "التحايل على حق الإنسان الأساسي في الصحة ستكون له تبعات هائلة تدوم سنوات، وهو ما يشكل سابقة لتجاهل قيمة الإنسانية نفسها".

جلسة مجلس الأمن 

ذلك، أرجئ تصويت مجلس الأمن الدولي حول الوضع في غزة والذي كان مقرراً الاثنين، إلى اليوم الثلاثاء لإفساح المجال أمام استمرار المفاوضات حول النص، وفق ما أفادت مصادر دبلوماسية.

ويدعو مشروع القرار الذي طرحته الإمارات إلى "وقف عاجل ودائم للأعمال القتالية للسماح بوصول المساعدة الإنسانية من دون عوائق إلى قطاع غزة".

ويطالب النص طرفي النزاع بتسهيل دخول وتوزيع المساعدات الإنسانية في جميع أنحاء قطاع غزة "براً وبحراً وجواً".

كذلك، يؤكد النص دعم حل الدولتين و"يشدد على أهمية توحيد قطاع غزة والضفة الغربية تحت السلطة الفلسطينية".