تأكيد مقتل قائد قوة القدس في سوريا ولبنان بغارة اسرائيلية استهدفت القنصلية الايرانية بدمشق

19:25, 1/04/2024
24

أفادت مصادر سورية مطلعة، اليوم الاثنين، 1 نيسان 2024، بمقتل قائد قوة القدس بالحرس الثوري في سوريا ولبنان محمد رضا زاهدي و 5 اشخاص اخرين.


وأكدت وسائل إعلام إيرانية أن العميد محمد رضا زاهدي أحد قادة فيلق القدس من بين خمسة قتلى سقطوا في الهجوم، كما أكد التلفزيون الرسمي الإيراني مقتل عدة دبلوماسيين إيرانيين في الضربة الإسرائيلية.

قناة سنترال على منصّة التلغرام.. آخر التحديثات والأخبار أولًا بأوّل


ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن مصدر عسكري أن "الهجوم أدى إلى تدمير مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق بكامله واستشهاد وإصابة كل من بداخله".


وقالت وسائل إعلام إيرانية إن السفير الإيراني وعائلته لم يصابوا جراء الهجوم.

وقالت هيئة البث الإسرائيلية إن الجيش الإسرائيلي انتظر مغادرة القنصل الإيراني واستهدف العميد زاهدي، مشيرة إلى أن هجوم اليوم بمثابة رسالة من الجيش إلى حزب الله اللبناني.

وكان مدنيان اثنان أصيبا بجروح ليل أمس الأحد في ضربات جوية شنها الجيش الإسرائيلي على مشارف دمشق، مضيفة أن الهجوم أسفر عن خسائر مادية أيضا.

وقالت وزارة الدفاع السورية إن الصواريخ الإسرائيلية انطلقت من الجولان السوري المحتل مستهدفة عددا من النقاط في محيط دمشق، من دون أن تذكرها.

كذلك ذكرت وسائل إعلام محلية أن الهجوم أصاب منطقتي الديماس وجمرايا بالقرب من الحدود اللبنانية، واستهدف مركز البحوث العلمية.